50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    شاطر
    avatar
    diego

    مساهمات : 295
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010
    العمر : 54
    الموقع : علي ناصية الطريق

    50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف diego في الثلاثاء مايو 11, 2010 1:01 pm



    يتزوجون شيعيات ويمارسون طقوس الشيعة ومخاوف من تصدير التجربة الى الجزائر

    بلغ عدد الجزائريين المنتمين إلى حلقات وصفوف الحوزة العلمية بمدينة قم المقدسة لدى الشيعة 50 جزائريا، كلهم سافروا إلى هناك لتلقي العلوم الدينية وفق المذهب الشيعي، ويحظى هؤلاء برعاية خاصة من قبل السفارة الجزائرية هناك باعتبارهم يشكلون أغلبية الجالية الجزائرية في إيران.

    وقد نظمت السفارة مؤخرا زيارة جماعة لهؤلاء من مدينة قم إلى العاصمة طهران للمشاركة في إحدى المناسبات الوطنية، حيث أرسلت لهم حافلة لنقلهم جماعيا، في خطوة لربط انتمائهم بالوطن، ويوجد من بين الجزائريين في مدينة قم مهاجرون اختاروا الاستقرار نهائيا في قم، حيث تزوجوا هناك، بينما البعض الآخر لا زال ضمن حلقات العلم، ولم يتم التأكد إن كانوا سيستقرون في المدينة أم يعودون إلى أرض الوطن.

    وهنا يطرح خطر نشر التشيّع في الجزائر لأنهم سيعودون مشبعين بالأفكار والمعتقدات الشيعية التي تطال الصحابة ورموز التاريخ الإسلامي في بعض تفاصيلها، علما أن المشكل قائم، حيث ينشط العديد من نشر المذهب الشيعي في بعض الولايات خصوصا في الغرب الجزائري.

    وقد أكد القائمون على كل الحوزات العلمية التي زارتها الشروق وجود طلبة جزائريين يتلقون أصول الدين على المذهب الشيعي، إلى جانب طلبة من 72 دولة إسلامية وغير إسلامية، كلهم هاجروا إلى مدينة قم التي تبعد عن طهران مسافة 150 كلم، وتضم عشرات الحوزات العلمية التي يشرف على التدريس فيها مرجعيات المذهب الشيعي في إيران.

    وتضم مدينة قم العديد من المعالم والمزارت، من بينها ضريح فاطمة المعصومة، ومسجد كبير في منطقة جمكران، أقيم بناء على توصية من عالم ديني، قال إنه رأى المهدي المنتظر في المنام وأنه طلب منه إقامة مسجد كبير يقصده الناس من أماكن بعيدة، وبعض الإيرانيين يعتقد أن الإمام المنتظر سيجمع الناس ويخطب فيهم في ذلك المسجد، بينما ينفي آخرون هذا الزعم ويقولون إن الأمر مجرد استجابة لطلب العالم الذي رأى الإمام المهدي في المنام.

    وقد صادف تواجد الشروق في مدينة قم إحياء مناسبة دينية هامة لدى الشيعة تتمثل في أيام الحزن على فاطمة المعصومة بنت الإمام موسى الكاضم، حيث يشد الشيعة الرحال إلى المزارات ويظهرون علامات الحزن، تتحول أحيانا إلى صياح وبكاء أمام الأضرحة في مشهد يثير الكثير من الاستغراب، إذ يتساءل الزائر كيف يبالغ هؤلاء في الحزن والبكاء على حوادث وقعت في القرن الأول الهجري!

    وتنتشر بكثرة مراقد الأئمة في مدينة قم حيث تضم 16 مرقدا، وهي عبارة عن أضرحة داخل مساجد، وتسيّر الحوزات العلمية وفق منهج صارم، ومستقل على السلطات، وتخرّج الآلاف من الطلبة في مختلف العلوم الدينية، وتتغير هيئة العالم وفق الدرجة العلمية التي بلغها.

    وتضم مدينة قم كل المرجعيات العلمية، وتعتبر القاعدة الخلفية للنظام الإيراني الذي يقوم على قاعدة ولاية الفقيه، وقد تحوّل بيت الإمام الخميني بمدينة قم إلى شبه مزار يقصده الإيرانيون، وهو بيت متواضع جدا به مكتب الإمام ومكتبته، وصالة للاستقبال.
    avatar
    kit.spider

    مساهمات : 82
    تاريخ التسجيل : 10/04/2010
    العمر : 43
    الموقع : facebook

    رد: 50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف kit.spider في الثلاثاء مايو 11, 2010 1:37 pm

    ايه يا خوي ديغو
    اختلط الحابل بالنابل
    لم نعد نعرف ماذا نفعل وماذا نقول والله
    اشهد ان لا اله الا الله
    وان محمدا رسول الله
    avatar
    kiven7

    مساهمات : 197
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    رد: 50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف kiven7 في الثلاثاء مايو 11, 2010 1:43 pm

    اللهم أبعد رجسهم عنا
    تطرف الروافض في مقابل تطرف الخوارج لا ندري ماذا سينتج لنا بعد كل ما رأينا في جزائرنا
    ربي يجيب الخير
    avatar
    icer

    مساهمات : 324
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010
    الموقع : DZ

    رد: 50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف icer في الثلاثاء مايو 11, 2010 1:53 pm

    بدون تعليق ...

    نحن نعلم أن هناك جزائريون تشيعوا و أكيد توجهوا إلى مدارس مذهبهم في قم أو النجف

    لماذا يريد كاتب المقال بشكل خفي توريط السفارة عندما تقوم ببعض واجبها تجاه مواطنيها ؟

    هل الجزائريون جهال لهذا الحد لتخاف الجريدة المتميزة جريدة كل العرب و أول جريدة في العالم العربي scratch من تصدير التجربة ؟؟

    وهنا يطرح خطر نشر التشيّع في الجزائر لأنهم سيعودون مشبعين بالأفكار والمعتقدات الشيعية التي تطال الصحابة ورموز التاريخ الإسلامي في بعض تفاصيلها، علما أن المشكل قائم، حيث ينشط العديد من نشر المذهب الشيعي في بعض الولايات خصوصا في الغرب الجزائري.
    طيب ماذا نفعل لهم هؤلاء إذا عادوا لوطنهم ؟ نزج بهم في السجن أو نقتلهم ؟؟ أو ربما نلغي جنسيتهم ...

    و لماذا كانت الجريدة منذ أشهر تقدس بناة الأزهر الفاطميين البربر الشيعة زكارة في المصاروة و الآن تردد كالببغاء خطر التشيع الذي يردده عمرو موسى و مبارك و ملك السعودية ؟؟
    avatar
    icer

    مساهمات : 324
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010
    الموقع : DZ

    رد: 50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف icer في الثلاثاء مايو 11, 2010 2:04 pm

    kiven7 كتب:اللهم أبعد رجسهم عنا
    تطرف الروافض في مقابل تطرف الخوارج لا ندري ماذا سينتج لنا بعد كل ما رأينا في جزائرنا
    ربي يجيب الخير

    قرأت حوار لسيد أحمد غزالي قديم ذكر فيه أن سفير إيران طلب منه السماح لكتب الشيعة بالدخول كما سمحوا لكتب الوهابية السعودية بالدخول للجزائر "حوار جريدة السفير سنة 1990 على هامش الحديث حول حرب الخليج الثانية"

    يعني الإيرانيين كانوا مؤدبين في طلب الإذن لنشر المذهب Neutral فرد سيد أحمد غزالي على السفير كالتالي و تأملوا بارك الله فيكم الرد :"لا نريد التقاتل في المساجد بين الشيعة و الوهابية"

    شوفوا الدولة غير معنية بالمذهب المهم ما يتعاركش الغاشي confused

    "لا نريد معارك في المساجد" طبعا الرد كان قبل المصائب التي توالت و طوفان الدم ...

    لماذا ؟؟ لأن الدولة تخلت من زمن عن دورها الجامع لمعتقدات و مذهب الأغلبية الساحقة للجزائريين

    من أين جاء الخوارج ؟؟ و من أين جاء الروافض للجزائر ؟؟ ... كبار السن من شيوخ الجزائر الطيبيين يستغربون هذه المصطلحات الدخيلة و كأن إسلام الجزائريين التقليدي ما بقاش ياكل ليأتينا إسلام الرفض أو القتل باسم الرب.
    avatar
    kiven7

    مساهمات : 197
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    رد: 50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف kiven7 في الثلاثاء مايو 11, 2010 3:09 pm

    icer كتب:

    قرأت حوار لسيد أحمد غزالي قديم ذكر فيه أن سفير إيران طلب منه السماح لكتب الشيعة بالدخول كما سمحوا لكتب الوهابية السعودية بالدخول للجزائر "حوار جريدة السفير سنة 1990 على هامش الحديث حول حرب الخليج الثانية"

    يعني الإيرانيين كانوا مؤدبين في طلب الإذن لنشر المذهب Neutral فرد سيد أحمد غزالي على السفير كالتالي و تأملوا بارك الله فيكم الرد :"لا نريد التقاتل في المساجد بين الشيعة و الوهابية"

    شوفوا الدولة غير معنية بالمذهب المهم ما يتعاركش الغاشي confused

    "لا نريد معارك في المساجد" طبعا الرد كان قبل المصائب التي توالت و طوفان الدم ...

    لماذا ؟؟ لأن الدولة تخلت من زمن عن دورها الجامع لمعتقدات و مذهب الأغلبية الساحقة للجزائريين

    من أين جاء الخوارج ؟؟ و من أين جاء الروافض للجزائر ؟؟ ... كبار السن من شيوخ الجزائر الطيبيين يستغربون هذه المصطلحات الدخيلة و كأن إسلام الجزائريين التقليدي ما بقاش ياكل ليأتينا إسلام الرفض أو القتل باسم الرب.

    يعني بيت القصيد هو ان الدولة هي سبب كل المصائب التي نسبح فيها فبيدها الامر والنهي وكان عليها الحزم في امور عدة لأن المجتمع اذا وجد لا مبالاة من المسؤولين حتى لا نقول حرية سيجرب ويعتنق ما شاء من معتقدات من باب الفضول وحب التغيير والمغامرة وهنا تظهر بعض ايجابيات السلطة (من السلطان والقوة) في توجيه او تقييد النزعات الشريرة التي لا يخلو منها اي مجتمع
    avatar
    icer

    مساهمات : 324
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010
    الموقع : DZ

    رد: 50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف icer في الثلاثاء مايو 11, 2010 3:31 pm

    kiven7 كتب:

    يعني بيت القصيد هو ان الدولة هي سبب كل المصائب التي نسبح فيها فبيدها الامر والنهي وكان عليها الحزم في امور عدة لأن المجتمع اذا وجد لا مبالاة من المسؤولين حتى لا نقول حرية سيجرب ويعتنق ما شاء من معتقدات من باب الفضول وحب التغيير والمغامرة وهنا تظهر بعض ايجابيات السلطة (من السلطان والقوة) في توجيه او تقييد النزعات الشريرة التي لا يخلو منها اي مجتمع

    أكيد ... من يضع برامج التربية الإسلامية
    من يكون المدرسين
    من يفتح الجامعات الإسلامية و المدارس القرآنية
    من يعين الأئمة و يقول لهم ما يجب أن يقولوه
    من جعل من عبارة الإسلام دين الدولة مجرد حبر على ورق
    من يمنع منصب المفتي و يعرقل "و لو أن لي تحفظ تقني"
    من يمارس لائكية بأسماء مختلفة
    من يسمح للجمعيات و المنظمات الشعبية بممارسة النشاط سواء كان دعوي أو غيره
    من يضايقها إذا لم تعتمدها وزارة الداخلية
    من يمنع كتب ابن تيمية عام و يسمح بها عام
    ....
    كل هذا بيد الدولة و سلطتها تعني التحكم حتى في المذهب و المعتقد سواء بشكل مباشر
    أو غير مباشر ...
    ماذا لو فكرت الدولة بالتحول للبوذية لأن البوذيين مسالمين يعيشون في الخرافات من يمنعها؟
    تمنع كتب الإسلام تمنع تدريسه و تغرق المجتمع في التعاليم البوذية ... بعد مدة سنجد "التبوذ في الجزائر"
    avatar
    normal-dz

    مساهمات : 140
    تاريخ التسجيل : 09/04/2010

    رد: 50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف normal-dz في الثلاثاء مايو 11, 2010 3:43 pm

    كيما قال بن بلة: منذ سقوط غرناطة و نحن متجهون إلى الأسفل. الدول التي قامت هي عبارة عن Zombies فقط.
    avatar
    فارس العاصمي

    مساهمات : 58
    تاريخ التسجيل : 02/05/2010
    العمر : 28

    رد: 50 طالبا جزائريا يتشيعون ويعتكفون في قم الإيرانية

    مُساهمة من طرف فارس العاصمي في الثلاثاء مايو 11, 2010 5:25 pm

    عجبا لجريدة الغروب يوما تروج لهم ويوما ضدهم
    لما كنا نحذر منهما سمونا بالمفرقين للامة
    نسال الله ان يثبثنا على عقيدة اهل السنة ويبعثنا عليه
    avatar
    جواد الفجر

    مساهمات : 20
    تاريخ التسجيل : 03/06/2010

    الخسران المبين

    مُساهمة من طرف جواد الفجر في الجمعة يونيو 04, 2010 12:06 am

    شكرا أخي دييغو على الموضوع والتنبيه
    أقول أن هؤلاء الجزائريين الذين تتحدث عنهم قد زلت ضمائرهم عن الحق المبين وجنح بهم الشيطان فتركوا نهج الطائفة الناجية من
    أهل السنة والجماعة واتبعوا مذهب الرافضة اعداء الأمة أحفاد المجوس
    لقد ضلوا السبيل وذلك هو الخسران المبين
    الرافضة شر من وطأ الحصى يا قوم فهل تعقلون؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يونيو 28, 2017 6:40 am